العودة   كل العرب للتحاليل الطبية > الأقســام الطبية المسـاعـدة > العيــادة الطبيـة [Medical Clinic]
التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



امراض الجهاز الهضمي

العيــادة الطبيـة [Medical Clinic]


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-26-2009   رقم المشاركة : ( 1 )
مؤسس المنتدى


 
لوني المفضل : Cadetblue
رقم العضوية : 7
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 3135 يوم
أخر زيارة : منذ 2 أسابيع
المشاركات : 2,949 [ + ]
عدد النقاط : 69
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

ظل العيون غير متواجد حالياً

افتراضي امراض الجهاز الهضمي








الجهـــــــــاز التنفسي

إن حاجة الجسم إلى الأوكسجين ماسة ودائمة, فالإنسان قد يصوم عن الطعام أياماً كثيرة,
ويصبر على العطش أياماً قلائل , ولكن تحمله الحرمان من الأوكسجين لا يتجاوز دقائق

معدودة , ويقابل هذا ضرورة التخلص من غاز ثاني أوكسيد الكربون الناتج من أكسدة
الأكسجين لمواد الغذاء.
ومهمة جهاز التنفس هي تهيئة اللقاء بين الدم والهواء, حيث يأخذ الدم من الهواء غاز

الأكسجين ويتخلص في الهواء من غاز ثاني أوكسيد الكربون ولهذا يتميز جهاز التنفس

بخاصيتين تمكنانه من أداء وظيفته :


1- القدرة على سحب الهواء إلى داخل الجسم ثم طرده منه.


2- أنه يتكون من أنابيب كثيرة التفرع, تنتهي فريعاتها الدقيقة بحجرات ضئيلة للغاية يتم التبادل الغازي من خلال جدرها الرقيقة.



أمراض الجهــاز التنفسـي








الإنفلونزا



مرض يسببه فيروس الانفلونزا وتستخدم كلمة إنفلونزا أحيانا لتشير بصورة عامة الى الإنفلونزا أو الامراض المشابهة لها.

المسببات:

يتم الاصابة بالمرض عن طريق استنشاق الفيروس ويتصل بخلايا الممرات الهوائية العليا وينفذ الفيروس الى الخلايا التي تبطن هذه الممرات الهوائية ويتكاثر داخلها وبمرور الوقت تطلق فيروسات إنفلونزا جديدة من الخلايا المصابة بالعدوى وتُعدي خلايا أخرى على طول الجهاز التنفسي وقد تنتشر الانفلونزا في أعمال الرئتين كما من الممكن أن يُحمل الفيروس بعيدا في هواء الزفير ويسبب العدوى لاناس آخرين.

الأعراض:

تشمل أعراض الانفلونزا الشعور بالقشعريرة والحمى والصداع والالم والضعف وتختفي هذه الامراض عادة بعد نحو اسبوع واحد ومن الممكن أن تقل مقاومة جسم المريض للامراض ومن ثم فإن العدوى الثانوية مثل الالتهاب الرئوي البكتيري قد يصيب الانسان بعد اصابته بها.

وسائل العلاج:

يتم الوقاية من الانفلونزا عن طريق التطعيم وتحتوي معظم لقاحات الانفلونزا على فيروسات انفلونزا مقتولة وتوفر هذه اللقاحات بعض الوقاية ولكنها ليست فاعلة بالصورة التي يريدها العلماء وقد تم تطوير لقاحات صنعت من الفيروسات الحية كما تم استخدام هندسة الجينات لانتاج لقاحات أفضل بالاضافة الى اللقاحات فإن العقاقير المضادة للفيروسات قد تستخدم للمعالجة أو الوقاية من أنواع معينة من الانفلونزا وكذلك الراحة في الفراش وتناول حبوب الاسبرين.


موضوعات تطرقت لمرض الإنفلونزا
الإنفلونزا







الحساسية


تفاعل يحدث في الجسم لاشخاص لديهم حساسية لبعض المواد وقد تكون إحدى المواد غير الضارة لشخص غير مصاب بالحساسية سببا لحدوث أعراض تتراوح ما بين أعراض شديدة وخفيفة اذا تعرض لها شخص مصاب بالحساسية والاصابة بالحساسية تحدث للشخص في أي وقت ولكن في معظم الاحيان يبدأ ظهور الاعراض في مرحلة الطفولة ، تشمل الصور العامة للحساسية الربو وحمى القش والحساسية الانفية التي يطلق عليها اسم التهاب الانف التحسسي الدائم وهناك أنواع أخرى وهي الاكزيما (تورمات حمراء مع هرش على الجلد) والشرى والصداع التحسسي والاضطرابات الهضمية التحسسية.

المسببات:

يطلق على المادة التي تسبب الحساسية اسم المستأرج وتشمل المستأرجات التي تسبب معظم حالات الربو وحمى القش وحساسيات الجهاز التنفسي الاخرى غبار المنزل وبعض أنواع الفطر الصغيرة وحبوب اللقاع وقشور أو شعر الحيوانات الاليفة الموجودة بالمنزل وقد تسبب أغذية كثيرة تفاعلات الحساسية وتشمل هذه الاغذية الشيكولاتة ولبن البقر والبيض والقمح وبعض الاغذية البحرية وبخاصة الاسماك الصدفية ومن المستأرجات الشائعة المواد المضافة الى الاغذية مثل المواد الملونة للغذاء والمواد الحافظة. كما يوجد هناك عوامل وراثية بالنسبة لبعض أمراض الحساسية مثل الربو وحمى القش والاكزيما والتهابات الانف والتحسسية الدائمة وبعض أنواع الصداع التحسسي .

الأعراض:

يتفاعل الشخص المصاب بالمرض مع مستأرج معين أو عدة مستأرجات كان الجسم قد تعرض لها من قبل ويستطيع المستأرج تحفيز الجسم لانتاج بروتينات تسمى أجساما مضادة وتتفاعل المستأرجات مع الاجسام المضادة بعد ذلك حث تفرز خلايا الجسم مواد معينة في الدم وسوائل الجسم الاخرى وتسبب هذا المواد التي يطلق عليها اسم المواد الهائية حدوث تفاعلات في خلايات أو أنسجة أخرى ويحتمل أن يسبب كثير من المواد الهائبة تفاعلات الحساسية في الناس والحيوانات ويعد الهستامين المادة الهائية الرئيسية التي تسبب الحساسية عند الناس ، تؤثر المواد الهائية التي تفرز في الجسم على أنسجة تحسسية مستهدفة تشمل معظم هذه الانسجة الشعيرات الدموية (أوعية دموية صغيرة) أو الغدد المخاطية أو العضلات الملساء (عضلات المعدة وأعضاء داخلية أخرى باستثناء القلب) كما يسبب الهستامين بوجه عام تضخم الشعيرات الدموية وإفراز الغدد المخاطية وشدا في العضلات الملساء.

وسائل العلاج :

ليس هناك شفاء كامل من المرض وقد يستطيع الناس تجنب أعراض مرض تحسسي معين وذلك بتجنب المستأرج الذي يسببه وبالرغم من ذلك فإنهم يطلون حساسين لهذه المادة وعلى جانب آخر ، من الممكن التحكم في الحساسية حيث يمكن أن يقل معدل حدوث وخطورة النوبات كما يمكن منع المضاعفات واذا ابتدأ العلاج في معظم الحالات بمجرد التعارف على الاعراض الاولى واستمر على أسس منتظمة فإن هذا يؤدي الى نتائج علاجية طيبة وفي حالة عدم علاج الحساسية فإنها تميل الى الاسوأ أكثر من ميلها الى الاحسن ، وفي باديء الامر يفحص الطبيب المريض فحصا بدنيا ويشخص وجود مرض تحسسي من خلال أعراض المرض وتستخدم اختبارات جلدية دقيقة للتعرف على المستأجرات التي سببت المرض ويحقن الطبيب أكثر المواد المسببة للحساسية شيوعا تحت الجلد مباشرة وذلك في مناطق متفرقة وتؤدي المواد التي تسبب حساسية عند المريض لاحمرار الجلد وتورم خفيف في موضع الحقن ويسبب هذا الاجراء بعض المتاعب الخفيفة وسرعات ما تزول. كما يفيد علاج يطلق عليه اسم انقاص الحساسية أو إزالة الحساسية في بعض انماط حساسية الجهاز التنفسي وبخاصة الربو وحمى القش والتهاب الانف التحسسي الدائم ويستهدف علاج انقاص الحساسية على وجه التخصيص التفاعل بين المستأرج والجسم المضاد ويحقن الطبيب المريض بجرعة متناهية الصغر من حبوب اللقاح أو أي مستأرج آخر بصفة منتظمة وفي معظم الحالات يحقن المريض مرتين اسبوعيا لمدة شهرين تقريبا ثم يحقن مرة واحد في الاسبوع بعد ذلك ويزيد الطبيب من كمية المستأرج تدريجيا الى أن يصل الى جرعة يطلق عليها اسم الجرعة الاستمرارية وتسبب الحقنات في هذه الحالة تكوين أجسام مضادة مع المستأرجات وهذا ما يؤدي الى تفاعل ضئيل مع المستأرجات التي تترك طليقة بدون اتحاد مع الاجسام العادية المضادة للحساسية.


موضوعات تطرقت لمرض الحساسية

امراض الحساسيه...انواعها...مؤثراتها




الربــــو



مرض يسبب صعوبة في التنفس وقد تنتاب هذه الصعوبة الشخص المريض بالربو في شكل مفاجيء حاد يتكرر.

المسببات:

تنتج نوبات الربو من ضيق شعيبات القصبة الهوائية بالرئتين وينتج هذا الضيق من انقباض عضلات هذه الشعيبات ومن تورم عظام الغشاء المخاطي الذي يبطن هذه العضلات ومن انتاج البلغم.

الأعراض:

تشمل أعراض هذا المرض الأزيز والصفير عند الزفير وقد يشهق المريض لاستنشاق الهواء أو يشعر بالاختناق. وعندما تبدأ نوبة الربو ، فإن المريض يشكو دائما من شعو بالانقباض في صدره وبسعال متقطع وجاف وبصعوبة في التنفس وتتكون مادة مخاطية سميكة في الرئة وتسمى البلغم ، ويصبح السعال كثيفا وقد يشعر المريض بالراحة لفترة مؤقتة بعد أن يسعل البلغم.

وسائل العلاج:

يفحص الطبيب المريض بالربو بالحصول على التاريخ الكامل للحساسية بإجراء الفحص السدي وبإجراء اختبارات الجلد للحساسية وتساعد هذه الفحوص على معرفة المواد التي قد تسبب الحساسية للمريض ولاغلب المرضى حساسيته ضد الغبار المنزلي وغبار الطلع اضافة الى عدد من المواد الاخرى ويصف أغلب الاطباء دواء واحد أو أكثر من الادوية التي تشمل الامينوفلين والافيدرين والسالبوتامول لازالة الحساسية والعلاج بالاستيرويد ضروري في الغالب في حالات الربو الحاد وقد يلجأ الطبيب المختص لاضاف حساسية المريض للمواد المختلفة التي تثير نوبات الربو وتقتضي هذه العملية حقن كميات بسيطة من مستحضرات تحمل من المواد التي تسبب الحساسية للمريض – لفترات منتظمة – ويزيد الطبيب قوة الدواء الذي يحقن الى أن يكون جسم المريض مقاومة لهذه المواد .


موضوعات تطرقت لمرض الربو

هل للمريض دور,,في علاج مرض الربو؟؟؟؟







السل أو الدرن



هو مرض معدي يصيب الرئتين بصفة رئيسية، وقد كان هذا المرض أكثر أسباب الموت في العالم. أما الآن مع الوسائل المتقدمة في الوقاية والتشخيص والعلاج فقد ادى الى خفض عدد المصابين بدرجة كبيرة.

المسببات:

تسبب المرض عصيات الدرن وهي نوع من أنواع البكتريا تنتشر عن طريق العطس من الانسان المصاب، او قد تنتشر عن طريق اللبن من ماشية مصابة بهذا المرض.

الأعراض:

نتيجة الاصابة يتكون في الرئة ما يسمى بالدرنات وهي مناطق متجبنة تشبه الجبن الطري، وعندما تذوب المادة المتجبنة في النهاية وتصعد مع الطبقة المخاطية في المسالك التنفسية، ويسعل المريض هذا المخاط والمادة المتجبنة على هيئة بلغم، وأكثر الأعراض المبكرة للدرن هو السعال والبلغم. ولكن السعال لايكون عنيفاً في العادة، وغالباً ما تعتبر الأعراض نزلة برد مزمنة على سبيل الخطأ. وقد يوجد في البلغم دم، اذا تلفت الأوعية الدموية. وقد تكون كمية الدم كبيرة في الحالات المتقدمة. وتشمل الأعراض الأخرى ألم الصدر والحمى والعرق(ليلاً) والتعب ونقص الوزن وفقدان الشهية، وسرعان ما يؤدي الدرن الى الوفاة.

وسائل العلاج:

يمكن علاج جميع مرضى الدرن بالعقاقير، ويعتبر عقار أيزونيازيد من أشد العقاقير فاعلية ضد الدرن. وتشمل العقاقير الأخرى ريفامبيسين وايثامبيوتول وستربتومايسين وبايرازيناميد. وتتراوح فترة العلاج بين ستة وتسعة أشهر، ويعطي الأطباء المريض عقارين أو أكثر معاً لأن عصيات الدرن قد تكتسب مقاومة لعقار واحد فقط.







الزكــــام



هو اكثر الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي انتشاراً وشيوعاً. وهو مرض ليس قليل الشأن، إذ يعد السبب الرئيسي في التغيب عن المدارس والعمل.

المسببات:

هناك أكثر من مائة نوع من الفيروسات المسببة لهذا المرض، وقد توصل العلماء الى أن أحد الأسباب التي تصيب الناس بنزلات البرد باستمرار يكمن في أن الفيروسات المختلفة تحدث أمراضاَ مشابهة، كما أن نوعاً ما من أنواع الزكام لا يعطي مناعة ضد أي نوع آخر. وجميع الناس على اختلاف أعمارهم عرضة للاصابة بالزكام، وخاصة الأطفال.

الأعراض:

هو أحد أنواع العدوى التي تصيب الغشاء المخاطي للأنف والحلق. وأحياناً الممرات الهوائية والرئتين. وغالباً ما يصاحب الزكام انسداداً في الأنف، لذا يجد الشخص المصاب صعوبة في التنفس، وربما تنتقل العدوى الى الأذنين، والجيوب الأنفية والعينين. وفي أحايين كثيرة قد تصل الى الحلق فتسبب آلام الحلق وبحة في الصوت. وعندما تنتشر العدوى الى الممرات الهوائية والرئتين، فانها تتسبب في الالتهاب الشعبي والالتهاب الرئوي. يستمر الزكام الخفيف أياماً قليلة، اما العدوى الحادة فقد تستغرق أياماً كثيرة قبل أن يشفى منها المريض. وعادة ما تصاحبها أعراض أخرى كالحمى والأوجاع التي تعم الجسم كله. وتعتري المريض في كثير من الأحيان قشعريرة وفقدان شهية. تكمن خطورة هذا المرض في أنه يجعل المصابين أكثر عرضة للاصابة بأنواع أخرى من العدوى. وتتفاقم هذه الخطورة مع كبار السن وأولئك الذين يعانون من اعتلال في الرئتين أو الأشخاص ذوي البنية الضعيفة نظراً لسوء صحتهم العامة.

وسائل العلاج:

لا يوجد علاج محدد للزكام، إلا أن الطبيب غالباً ما يصف الأدوية التي تخفف من الأعراض التي يتسبب فيها الزكام. مثل الأسبرين أو أي عقار آخر مشابه ليسكن أوجاع العضلات والآلام الأخرى. وتعمل أدوية الرزاز أو قطرات الأنف على تقليص الأغشية المخاطية لدى المصاب، وتساعده على التنفس بشكل طبيعي. أما أدوية استنشاق البخار فتخفف الاحتقان بعض الشئ. وينبغي على المريض الذي تنتابه الحمى أن يلزم الفراش، إذ أن ذلك يوفر له قسطاً من الراحة ويعزله عن بقية الناس. كما ينبغي على الأشخاص المصابين بالزكام أن يتناولوا أطعمة مغذية، ويشربوا مقادير كبيرة من السوائل كعصير الفواكه، والشاي، والماء. واذا تفاقمت نوبة الزكام ينبغي الذهاب الى الطبيب الذي يمكنه وقف المضاعفات وعلاجها في وقت مبكر قبل أن تستفحل. وغالباً ما يصف الطبيب المضادات الحيوية للحد من آثار المضاعفات البكتيرية.
وللوقاية من من هذا المرض ينبغي عزل المصابين به لعدم انتشار الفيروسات مع نوبات السعال أو العطاس، حيث انها أنجح السبل لوقف انتشار هذا المرض المعدي. وعلى الأشخاص الذي يخشى عليهم من الاصابة بأمراض خطيرة - اذا ما أصيبوا بالزكام – أن يأخذوا لقاح الانفلونزا للوقاية.







حســاسية الأنف




هي نوع من أنواع الحساسية ، تحدث لبعض الأشخاص، عند التعرض للغبار أو أي رائحة نفاذة حتى ولو كانت عطراً. ومنها ما يستمر عدة أشهر الى عدة سنوات.

المسببات

: يجب اجراء عدة اختبارات معملية للتأكد من الحالة، ومن هذه الفحوصات : Skin Prick Test ، Total : IGE و R.A.S.T .
الأعراض:
نوبات عطاس شديدة ، وحكة في العين عند التعرض للغبار أو لرائحة نفاذة. ومن هذه الحساسية نوعان (حساسية موسمية – حساسية دائمية) والحساسية الدائمة نوعان منها الحاد ومنها المزمن.

وسائل العلاج:

عموماً تعطى الأدوية المضادة للحساسية ، واذا تأكد وجود محسس معين بعد الفحوصات، فيمكن اعطاء علاج لفترة محددة ويسمى العلاج Desensitisation Course ، ويمكن تعاطي العلاجات التالية:
- حبوب Anti Histamine

- حبوب Zaditen

- بخاخ Becconase Nasal Spray
- بخاخ Flixanase Nasal Spray
- وفي الحالات الشديدة يفضل اعطاء الكورتيزون وباشراف خاص من قبل الطبيب.








السعــال الديكي



السعال الديكي (الشاهوق) pertussis whooping cough هي عدوى حادة تصيب الممرات التنفسية العليا، وتتميز بنوبات من السعال تأتي في سلسلة متكررة تسبقها شهقة، ولهذا سمي بالشاهوق. وينتقل هذا السعال مباشرة باستنشاق رذاذ من سعال المصاب وبواسطة أشياء ملوثة به. ومدة الحضانة عادة أسبوع وقد تطول إلى ثلاثة أسابيع. ويجب أن يلقح جميع الأطفال ضد السعال الديكي في أبكر وقت ممكن، لأن المناعة الطبيعية في المولود الموروثة من أمه هي من المستوى الضعيف. ومن الموصى به مباشرة التلقيح ضد هذا المرض وفي وقت أبكر من التلقيح ضد الأمراض الأخرى لإثارة حساسية جهازه إلى الجرعات التابعة وإلى أية إصابة من المرض من المحتمل وقوعها، فيبدأ في تكوين الأجسام المضادة في وقت مبكر وبمقادير أكثر كفاية. مصدر العدوى هو دائما الإنسان . وبعد الشفاء من المرض يكتسب الطفل مناعة تبقى لمدة طويلة.





الإنتفاخ الرئوي

مرض رئوي.. المصابون به يعانون من صعوبة التنفس
الهيل والنعناع.. ضد انتفاخ الرئة





* ما هو انتفاخ الرئة؟

هو مرض رئوي يعاني منه المصابون صعوبة في التنفس وبالأخص عند عملية الزفير وهو عبارة عن نوعين من الأمراض الرئوية النوع الأول يعرف بالانسدادية المزمنة والنوع الثاني يعرف بالالتهاب الشعبي المزمن.

يعاني معظم المصابين بالأمراض الانسدادية المزمنة من انتفاخ الرئة والالتهاب الشعبي المزمن، وتتميز هذه الأمراض بازدياد في ضيق القصبات التي توصل الرئتين بالفم والأنف ويعد هذا سبباً أساسياً في الوفاة في البلدان الصناعية.

يتعرض المدخنون للإصابة بهذا المرض بنسبة أكبر حوالي اثنا عشر ضعفاً في الأقل من غير المدخنين، وتظهر اعراض هذا المرض في نحو عمر الخمسين ويكون معظم المصابين به من الرجال.تأثيرالانتفاخ

ما هو تأثير انتفاخ الرئة على التنفس؟

عندما يتم استنشاق الهواء النقي، فإنه عادة يمر عبر الممرات الهوائية باتجاه الحويصلات الهوائية الصغيرة بالرئة والتي تعرف ب "الأسناخ" وتحتوي جدران هذه الحويصلات على شبكة من الأوعية الدموية الدقيقة والتي تسمى الشعيرات الرئوية ويقوم الدم الذي يمر داخل تلك الشعيرات الرئوية بأخذ الأكسجين من الهواء المستنشق وترك ثاني اكسيد الكربون في الأسناخ ليخرج مع هواء الزفير، ويوزع الدم الأكسجين إلى أنسجة الجسم كافة عن طريق الشرايين فيما يسلك هواء الزفير المحمل بثاني اكسيد الكربون طريقه عبر الممرات الهوائية في الأنف والفم إلى خارج الجسم.

يدمر الانتفاخ الرئوي جدران الحويصلات الهوائية بما فيها الشعيرات الرئوية، وبما أن جسم الإنسان البالغ به مئات الملايين من الحويصلات الهوائية فإن هذا التدمير قد يستمر عدة سنوات قبل أن يشعر المصاب بالانتفاخ وبصعوبة التنفس. ومع تقدم المرض يستمر تدمير الجدران السنخية مع شعيراتها الدموية مما يؤدي إلى سد الممرات الهوائية، لأن دور الجدران السنخية هو المساعدة على إبقاء الطرق الهوائية الصغيرة مفتوحة. كما يؤدي إلى تكون فراغات كبيرة تحبس الهواء الفاسد المحمل بثاني اكسيد الكربون داخل الرئة، ثم تبدأ الرئة بفقدان مرونتها. وتتضخم كثيراً بسبب استنشاق كمية أكبر من الهواء واحتباسه في الفراغات، وهكذا يعطل الانتفاخ خروج ثاني اكسيد الكربون من الجسم ويمنع وصول الأكسجين اللازم إلى أنسجة الجسم.الأعراض

ما هي اعراض مرض انتفاخ الرئة؟

اعراض مرض انتفاخ الرئة هو شعور المريض بصعوبة في التنفس وخصوصاً أثناء الزفير وتوسع في الصدر وزرقة الجلد بسبب نقص الأكسجين. يشكو المصابون بهذا المرض من نزلات البرد المتتابعة ومن التهاب الرئة. كما يتسبب في نشوء أمراض القلب عند بعضهم.

الأسباب

ما هي مسببات مرض انتفاخ الرئة؟

توجد عدة عوامل تهيئ لظهوره مثل التدخين والهواء الملوث والتلوث البيئي والالتهابات المتكررة والعوامل الوراثية والتعرض للابخرة الكيمائية، ويعتقد الأطباء أن هناك أنزيمات معنية تقوم بتدمير الجدران السنخية، وتساهم العوامل المسببة للمرض التي سبق ذكرها في الحد من القدرة على التحكم في الأنزيمات. والالتهاب الشعبي يدخل في عملية انتفاخ الرئة حيث إن الالتهاب الشعبي يصيب الغشاء المخاطي للشعب (القصيبات) الهوائية في الرئتين. يسبب التهاب هذه القنوات المسماة بالشعب زيادة إفراز المخاط الذي يخرج في عملية السعال. والالتهاب الشعبي قد يكون حاداً لفترة قصيرة ويمكن علاجه أو مزمناً ويصعب علاجه.

ومن اعراض الالتهاب الشعبي المزمن ارتفاع درجة الحرارة وآلام الصدر والسعال المصحوب بمادة مخاطية. ويسبب الالتهاب الشعبي أحياناً قصر التنفس وأحياناً هبوطاً في القلب.



العلاج

ما هو علاج انتفاخ الرئة والالتهاب الشعبي؟

يعالج الالتهاب الشعبي عن طريق العقاقير التي تعمل على توسيع الشعب الهوائية أو عن طريق العقاقير التي تساعد على تلين أو إذابة المادة المخاطية فتخرج مع السعال، وقد تساعد الرطوبة الصادرة عن جهاز مرطب على تليين المادة المخاطية.

وتوصف المضادات الحيوية إذا وجدت عدوى بكتيرية. وبالنسبة لانتفاخ الرئة فإنه يجب على المصابين عدم التدخين والجلوس في الأماكن المسموح للتدخين فيها حيث إن الدخان الذي يستنشقونه يؤثر على الرئة. كما يمكن إعطاء المريض عقاقير موسعة للشعب الهوائية بالإضافة إلى استعمال الأكسجين عند الضرورة.الأعشاب

هل هناك أدوية عشبية يمكن استعمالها لانتفاخ الرئة؟

نعم هناك أعشاب تساعد على تخفيف مرض انتفاخ الرئة وهي

:بوصير أبيض Mullein

ويعرف علمياً باسم Verbascum thapsus وهو نبات عشبي له أزهار في مجاميع تشبه الذيل وقد قال عنه العالم بلينيوس عام 77ميلادية "إن الدواب التي لا تعاني فقط من السعال بل أيضاً من ربو الخيل. تشفى بنشقة واحدة".

كما قال الدكتور مورئي مؤلف كتاب طب الأعشاب والأدوية العشبية المقوية أن هذا النبات له قدرة كبيرة في علاج حالات الجهاز التنفسي شاملاً مرض انتفاخ الرئة. ويعتبر نبات البوصير غنياً بالمادة الهلامية التي ترطب المخاط وتخرجه. يحتوي على مواد صابونينية وزيت طيار وفلافونيدات وجلوكوزيدات مرة. ويستعمل على هيئة شاي حيث يؤخد من مسحوق النبات ملعقة صغيرة إلى ملعقتين تضاف إلى كوب ماء سبق غليه ويترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب. وقد رأى الدكتور مرئي أنه بالإمكان أن يضاف إلى المشروب قليل من الشطة وعرق السوس.الشطة أو الفلفل الأحمر Red Pepper أو Cayenne

وهو نبات عشبي حولي يعرف علمياً باسم Capsicum frutescens والجزء المستخدم منه هو الثمار. ويعرف هذا النبات بالفليفلة وقد نصح الطبيب الانجليزي اروين زيمنت مرضاه المصابين بانتفاخ الرئة بأكل كثير من الشطة على أكلهم أو إضافة عشر إلى عشرين نقطة من صلصلة الشطة إلى ملء كوب ماء وشربه يومياً. ولهذا الاستعمال سببان الأول أن الشطة تحتوي على مركبات تعتبر مصدراً ضد السموم في الجسم والتي تحمي أنسجة الرئة من الدمار. والثاني أنها تساعد على ترطيب أو إذابة المخاط الموجود في الشعب الهوائية وإخراجه خلال القصبات الهوائية. وكان القدماء يستخدمون البهارات الحارة مثل الثوم والبصل والزنجبيل والخردل لاذابة المخاط في الشعب الهوائية وإخراجه عن طريق السعال.

تحتوي ثمار الفليفلة أو الشطة على قلويدات واهمها مركب الكبساسين الذي يعزى إليه الطعم الحار في الشطة وحموض دهنية وفلافونيدات وغنية جداً بفيتامين ج، ب، أ. كما تحتوي الثمار على زيت طيار وسكريات وصباغ الكاروتين.

تستعمل الشطة منذ مئات السنين كمنشطة للدورة الدموية وتساعد على التعرق ومنبهة ومنشطة للمعدة، طاردة للغازات والأرياح، مطهرة ومضادة للجراثيم. تعمل مقوية ومنشطة للجهاز العصبي. تزيد من تدفق الدم إلى منطقة معينة. كما تفيد في علاج أمراض الحلق والتهاب اللوزتين والتهاب الحنجرة والبحة.

وهناك محاذير لاستعمالات الشطة وهي ضرورة التقيد بالجرعات المعطاة حيث يؤدي الاستعمال المفرط إلى التهاب المعدة والأمعاء وتضر بالكبد. عدم تناول جرعات من الشطة أثناء فترة الحمل والإرضاع. يجب عدم لمس العنينين أو أية جروح بعد لمس بذور الشطة.

الهيل: Cardamon

الهيل عبارة عن نبات عشبي والجزء المستخدم منه البذور الموجودة داخل ثمار الهيل المعروفة وغلاف ثمرة الهيل خال من المواد الفعالة. يعرف الهيل علمياً باسم Elettaria cardamomum وتحتوي بذور الهيل على زيت طيار المركب الرئيسي فيه هو السينيول ويعتبر هذا المركب فعالاً ضد البلغم وتستخدم بذور الهيل ضد انتفاخ الرئة حيث يؤخذ ملعقة صغيرة من مسحوق الهيل وتضاف إلى كوب عصير أو إلى كوب من الشاي ويشرب.

اليوكالبتوس Eucalyptus

وهو عبارة عن أشجار كبيرة معمرة يعرف علمياً باسم Eucalyptus globulus والجزء المستخدم من اليوكالبتوس هو الأوراق وتحتوي الأوراق على زيت طيار المادة الرئيسية فيه هي السينيول وتعتبر أوراق هذا النبات جيدة لإخراج البلغم من الشعب الهوائية والطريقة أن يؤخذ ملعقة من مسحوق الأوراق الجافة وتضاف إلى كوب ماء مغلي وتترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب بمعدل ثلاثة اكواب في اليوم.

عرقسوس: Licorice

عرقسوس عبارة عن شجيرة معمرة والجزء المستخدم منها الجذور ويعرف عرقسوس علمياً باسم Glycyrrhiza glabra ويحتوي جذور عرقسوس تسعة مركبات لها تأثير مقشع للبلغم بالإضافة إلى مركب عاشر له تأثير مضاد لسموم الجسم ويؤخذ من مسحوق عرقوس ملعقة صغيرة وتوضع في ملء كوب ماء سبق غليه وتترك لمدة خمس دقائق ثم يصفى ويشرب وتكرر العملية ثلاث مرات في اليوم. مع ملاحظة أن الاستمرار في استعماله لمدة طويلة أو زيادة الجرعة له تأثيرات سلبية مثل الصداع، ارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل ونقص في البوستاسيوم. كما يجب عدم تناول السوس من قبل الأشخاص الذين يتناولون أدوية تحتوي على الريجوتكسين (أحد مركبات أصبع العذراء).

النعناع: Peppermint

النعناع نبات عشبي معمر يعرف علمياً باسم Mentha Piperita والجزء المستعمل جميع أجزاء النبات الهوائية ويحتوي النعناع تسعة مركبات لها تأثير طارد للبلغم بالإضافة إلى أن مركب المنثول وهو الذي له التأثير الدوائي له تأثير مرقق للمخاط الموجود في الشعب الهوائية. ويمكن استعمال النعناع بمثابة شاي أو صبغة أو كبسولات ويجب عليك عدم استخدام الزيت الطيار لأن استعماله خارجي فقط.

بوليجالا: Seneca

نبات البوليجالا عبارة عن شجرة معمرة والجزء المستخدم من النبات قشور الجذور ويعرف علمياً باسم Polygala senega. ولقد أوصت السلطات الصحية الألمانية باستعمال جذور البوليجالا علاجاً لانتفاخ الرئة وذلك عن طريق أخذ ملعقة إلى ملعقتين وتوضع في كوب ماء سبق غليه وتترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب مرتين في اليوم وقد نصح بهذا الاستعمال الدكتور البرفسور نورمان بايست بكلية الملك بجامعة لندن ومؤلف كتاب الأدوية العشبية.

الريحان: Basil

وهو نبات عشبي معمر يعرف علمياً باسم Ocimum basilicum والجزء المستخدم منه الأوراق. ولو أن الريحان لم يعرف له قديماً استعمالات ضد انتفاخ الرئة إلا أنه وجد أنه يحتوي على ستة مركبات تستعمل لهذا الغرض ويفضل أكل ورق الريحان يومياً مع السلطة.

راسن: Elecampane

نبات عشبي يعتبر أحد أهم الأعشاب لدى اليونان والرومان لأنه يعتبر بمثابة دواء شاف لجميع الأمراض ويعرف علمياً باسم Inula helenium والجزء المستخدم من النبات الجذور والأزهار. يحتوي النبات على مواد هلامية ومواد مرة مميزة وزيت طيار يشمل مركب الأزولين ومركب الأنيولين وسيترولات وقلويدات. يستعمل طارداً للبلغم ومنشطاً ومعرقاً ومضاداً للجراثيم والفطريات والطفيليات ومنشطاً للجهاز الهضمي. وقد أوصى الطبيب ديفد هوفمان الانجليزي فائدة هذا النبات لمرض انتفاخ الرئة. حيث يؤخذ ملعقة إلى ملعقتين من مسحوق النبات الجاف ويوضع في ملء كوب ماء سبق غليه ويترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب ويؤخذ معدل كوبين في اليوم وحيث إن النبات مر فيمكن إضافة ليمون وعسل وعرقسوس لتحسين طعمه.

المردقوش: Oregano

وهو نبات عشبي معمر يعرف علمياً باسم Origanum Vulgare ويحتوي هذا النبات على ستة مركبات لها تأثير فعال ضد انتفاخ الرئة ويعتبر من النباتات الجيدة لهذا الغرض.

الشاي: Tea

لقد عرف الشاي من مئات السنين كعلاج لانتفاخ الرئة ويوجد نوعان من الشاي الأسود والأخضر وكلاهما مفيدان لانتفاخ الرئة ويعرف الشاي علمياً باسم Camellia sinensis ويحتوي الشاي سواء الأسود أو الأخضر على ستة مركبات تعتبر طاردة للبلغم كما يحتوي على مركب الثيوفلين والذي يخرج البلغم من الشعب الهوائية الموجودة في أعماق الرئة. كما يحتوي على الكافئين والتي تفيد الدراسات الحديثة أن له تأثيراً مضاداً للاجهاد. وبالإضافة إلى تأثيره المنشط فإنه يجعل مرضى انتفاخ الرئة يشعرون بالراحة.

فجل الحصان: Horseradish

نبات عشبي معمر لا يزيد ارتفاعه عن خمسين سنتميتراً. له جذور تتعمق في التربة ملتوية وأوراق كبيرة ريشية الشكل ويحمل ازهاراً بيضاء. يعرف علمياً باسم Armoracia rusticana والجزء المستعمل منه الأوراق والجذور. تحتوي الجذور على جلوكوزايلنيت وأهم مركب فيهم سنجرين كما يحتوي على أسباراجين ومواد راتنجية وفيتامين ج وعند سحق النبات ينتج مركب يعرف باسم اللايل أيزوثيوسيانيت وهو مضاد حيوي.

يستخدم فجل الحصان لأغراض كثيرة فهو يستخدم كطارد للبلغم في مرض انتفاخ الرئة ومنشط للجهاز الهضمي منبه للشهية مدر جيد يستعمل لعلاج الانفلونزا والزكام والحمى والبرد. كما يعمل كمضاد حيوي ويمكن استعماله لحالات الجهاز التنفسي ولأمراض المجاري البولية. ويجب الحذر حيث إن الجرعات الزائدة منه تسبب تهيج الأمعاء. كما يجب على مرضى الغدة الدرقية عدم استعمال هذا النبات. وطريقة استعمال الجذور هي أخذ 14جراماً من مسحوق الجذر وتضاف إلى 568ملليلتراً من الماء المغلي ويترك لمدة 20دقيقة ثم يصفى ويؤخذ منه 56ملي.

الليمون Lemon

نبات الليمون نبات شجري معمر يعرف علمياً باسم Citrus limon ويعتبر الليمون من أهم النباتات للاستعمال المنزلي سواء كغذاء أو كدواء ويعتبر الأسبانيون أكثر الأجناس استخداماً لليمون وتشير مؤلفاتهم إلى ذلك حيث لا يوجد مرجع طبي خالياً من الحديث عن الليمون.

وموطن الليمون الأصلي كان في الهند وقد عرفت شجرة الليمون أول ما عرفت في أوروبا في القرن الثاني بعد وفاة المسيح. وتزرع الآن في معظم بلاد العالم. الجزء المستعمل من نبات الليمون هي الثمار والتي تجمع في فصل الشتاء وذلك عندما يكون فيتامين ج في قمته.

تحتوي ثمار الليمون على زيت طيار بنسبة 2.5% والذي يوجد في الغلاف الثمري للثمرة ويشكل مركب الليمونين 70% من محتوى الزيت الطيار. ومن المركبات الهامة في الزيت الطيار الفاتيربينين والفاباينين وبيتاباينين وسترال. كما تحتوي الثمرة على كومارينان وبايوفلافونيدات وفيتامينات ج وأ ومجموعة فيتامين ب بالإضافة إلى مواد هلامية وسكاكر.

أما استعمالات الليمون فهي مطهر ومضاد للروماتزم ومقشع أي طارد للبلغم ويعتبر فيتامين ج مرققاً للمخاط ومذيباً له حيث يخرجه من الشعب الهوائية من الرئة ولذلك يعتبر الليمون من أفضل المواد للجهاز التنفسي. كما يعمل الليمون كمضاد للبكتريا وطارد لسموم الجسم ومخفض للحمى. كما يفيد الكبد والمعدة والأمعاء. كما يقوي جدران الأوعية الدموية وعليه فإنه يمنع نزف اللثة ويفيد في اضطراب الدورة الدموية.

كما يعتبر عصير الليمون مفيداً لعلاج الانفلونزا والبرد وأمراض الصدر ومقوياً جيداً للكبد والبنكرياس ويحسن الشهية ويساعد على الهضم. كما يمكن استعمال عصير الليمون غرغرة لعلاج التهابات اللثة ونخر الأسنان وضد التهابات الحنجرة.

فيتامين ج: Vitamin c

يمكن الحصول على فيتامين ج من مصادر طبيعية ومن مصادر كيميائية مشيدة ومن أهم المصادر الطبيعية التي يوجد بها فيتامين ج هي البرتقال والليمون والفلفل الأحمر والملفوف واليوسفي والترنج والفلفل الأخضر والجوافة والمنقة والعنبروت والبطاطس والسبانخ والفراولة والطماطم والجرجير والبروكلي.

ويوجد منه أقراص تبلع مع ملء كوب من الماء ولا يجب مضغ الأقراص وتؤخذ بعد ساعة إلى ساعة ونصف من بعد الأكل. كما يوجد كبسولات بالإضافة إلى محلول أو إلى حقن يمكن اعطاؤها عن طريق المختص. ويقوم فيتامين ج على إذابة المخاط الموجود بالشعب الهوائية في الرئة وإخراجه عن طريق الكحة. ويحذر من استعمال فيتامين ج للاشخاص الذين لديهم حاسية لهذا الفتيامين. وكذلك للاشخاص المصابين بمرض النقرس وحصاة الكلى وكذلك المرأة
الحامل والمرأة المرضع. كما يجب عدم أخذ جرعات كبيرة من فيتامين ج حيث إنه يسبب حصى الكلى ولو أن الدراسات لم تثبت ذلك



  رد مع اقتباس
قديم 05-29-2009   رقم المشاركة : ( 2 )
مشرفه قسم الأحياء الدقيقة


 
لوني المفضل : darkgreen
رقم العضوية : 101
تاريخ التسجيل : May 2009
فترة الأقامة : 3119 يوم
أخر زيارة : 05-02-2016
المشاركات : 2,035 [ + ]
عدد النقاط : 123
الدوله ~
الجنس ~
S M S ~
شعب الجزائر مسلم ...........وإلى العروبة ينتسب
من قال حاد عن اصله .........أو قال مات فقد كذب
يا نشؤ أنت رجاؤنا ...........وبك الصباح قد اقترب
M M S ~
MMS ~
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

أسومة غير متواجد حالياً

افتراضي



شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .



 |~   تـوقـيـع:  



  رد مع اقتباس
قديم 05-29-2009   رقم المشاركة : ( 3 )
:: المشرف العام ::


 
لوني المفضل : darkgreen
رقم العضوية : 39
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 3128 يوم
أخر زيارة : 05-12-2017
المشاركات : 5,323 [ + ]
عدد النقاط : 340
الدوله ~
الجنس ~
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

hemato غير متواجد حالياً

افتراضي



شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .



 |~   تـوقـيـع:  



للإستفسار

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

  رد مع اقتباس
قديم 05-31-2009   رقم المشاركة : ( 4 )
عضو فعال


 
لوني المفضل : Cadetblue
رقم العضوية : 46
تاريخ التسجيل : May 2009
فترة الأقامة : 3125 يوم
أخر زيارة : 10-27-2010
المشاركات : 83 [ + ]
عدد النقاط : 10
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

فارس بني مالك غير متواجد حالياً

افتراضي



كفيت ووفيت اخوي هيماتو والله يعطيك العافيه ..

معلومات شاملة ..

تقبل مروري ,,



 |~   تـوقـيـع:  

  رد مع اقتباس
قديم 06-16-2009   رقم المشاركة : ( 5 )
مشرفه قسم الكيمياء الحيوية والهرمونات


 
لوني المفضل : Brown
رقم العضوية : 87
تاريخ التسجيل : May 2009
فترة الأقامة : 3122 يوم
أخر زيارة : 10-01-2010
المشاركات : 3,869 [ + ]
عدد النقاط : 130
الدوله ~
الجنس ~
M M S ~
MMS ~
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Dr. Dr غير متواجد حالياً

افتراضي



موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .



 |~   تـوقـيـع:  

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:53 PM

أقسام المنتدى

الأقــســـام الــعـــامــة @ منتــدى المواضيــع العامــة @ منتــدى الشريعــة الإســلاميــة @ قســم القــرآن الكريــم وعلومــه @ قســم الصوتيــات والمرئيــات الإسلاميــة @ المنتـدى التقـني @ قسـم الكمبيـوتر والبرامج @ قسـم الاتصالات وتطبيقات الجيل الثالث @ منتــدى التهاني والتبريكات و الترحيب بالأعضــاء الجــدد @ الأقسـام الأكاديـمية @ المنتــدى الأكاديمي [ Academic Forum ] @ قسـم المؤتمرات و اللقاءات [Conferences and Meetings] @ الكتب والمراجع الطبية [Medical Books and References] @ أقســام المختبرات [LABs] @ قسم استقبـال وجمع العينات الطبية [ Reception ] @ قسم المختبر العام [General Lab] @ قسم أمراض وعلوم الدم [Hematology] @ قسم الكيمياء الحيوية والهرمونات [Biochemistry & Hormones] @ قسم الطفيليات الطبية [ Parasitology ] @ قسم الأحياء الدقيقة [Microbiology] @ قسم المناعة و المصليات [Immunology & Serology] @ قسم بنك الدم [Blood Bank] @ قسم الأنسجة [Histology] @ قسم الجينات [Genetics] @ الأقســام الطبية المسـاعـدة @ قسم التمريض العام [ General Nursing Section ] @ قسم الأشعة [ Radiology Section ] @ الأقســام الإداريــة @ المــلاحظات والمقـترحـــات @ أرشيـــف المواضيـــع @ قسم الصيدلة [ Pharmacy Section ] @ قسم العلاج الطبيعي [ Physiotherapy Section ] @ العيــادة الطبيـة [Medical Clinic] @ قسم الجودة في المختبرات [Lab Quality Control] @ قسم المشرفين @ قسم الفلاشات العامة والطبية الترفيهية @ أقسام الفلاشيات @ قسم فلاشيات أمراض وعلوم الدم @ قسم فلاشيات الكيمياء الحيوية والهرمونات @ قسم فلاشيات الأحياء الدقيقة @ قسم فلاشيات الأنسجة @ قسم فلاشيات الجينات @ قسم فلاشيات الأطباء @ قسم الفلاشات الإسلامية والتربوية @ حوار الطلاب [Students Dialog] @ قسم تحليل البول وسوائل الجسم [Urine Analysis and Body Fluids] @ انفلونز الخنازير H1N1 @ الإسعافات الأولية First Aid @ قسم المختبرات الصناعية ومختبرات الأغذية [Industrial and Nutritional LABS] @ المنتــدى الرمضــاني 1431هـ @ YouTube @ أقسام الفيديو ( YouTube ) @ قسم فلاشيات المناعة و المصليات @ مكتبة علوم وأمراض الدم @ مكتبة الكيمياء الحيوية والهرمونات @ مكتبة علم المناعة والمصليات @ مكتبة بنك الدم @ مكتبة الأحياء الدقيقة والطفيليات @ مكتبة الصيدلة @ قسم مناقشات ادارة المنتدى @ الخيمة الرمضانية لعام 1433 هـ @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
تطوير المنتدى بواسطة فتى القنفـذة

Security team